صحيفة اتحادنا الالكترونية|الثلاثاء, أكتوبر 24, 2017
You are here: Home » مقالات » عبدالرحمن الحربي.. “بليّة”

عبدالرحمن الحربي.. “بليّة” 

 

ننن

 

“بليّة”

عبدالرحمن الحربي

 

إنّ البلاء وإن طال الزّمان به .. الموت يقطعه أو سوف ينقطع !!

الشطر الأول من بيت القصيدة غير ملائم للإتحاد وذلك لأن البلاء أمر أبدي سيطول ولن يقف أبدا فلولاه لما كانت عراقة هذا النادي بهذا الحجم !!

وفي الشطر الثاني أوافق الجزء الأول منه فلن ينقطع البلاء عن الاتحاد الا بموت الابتلاء أو من يتبلى !!

منذ عهد قديم شكى المحبين والمهتمين والمنتمين لهذا الصرح العريق من الظلم فلا أحد منا نسى مقولة عدنان جمجوم ولكن دائما ما ينهض هذا العميد لينتصر .. لكن هذه المرة اختلفت المعطيات واتفقت الأمثلة وجحدها المهنا وصادق عليه عيد !! ت

عاونوا على التنظيمي والإداري وهم يجهلون ماهية الإدارة فكل لجنة ترمي بالقضية عرض الجدار هذه ليست اختصاصنا !! إعادة مباراة الاتحاد والقادسية قانونيا محسوم وشر لا بد منه فالقرار كتب نفسه في سطور مواد الاتحاد السعودي !!

ردة فعل الاتحاد السعودي كانت صادمة وصامتة كمن أصابه مغص في بطنه ولا يستطيع أن يخطو خطوة ضربهم الحق في مقتل فأخذوا نادي الاتحاد كخصم لهم وليس طرف محتج ومظلوم يطلب منهم العدالة ولو كانوا رمز لغير ذلك !!

لا يوجد مخرج قانوني مقنع يفيد بتثبيت النتيجة ولكنهم سلكوا الطرق الصغيرة ظنا منهم بأنهم تحت ظل الحيط متناسين بأن ستار المسرحية قد سدل !! تكذيب تقرير مراقب الحكام ليس مخرج قانوني والطعن به لا يلغيه !!

معاقبة الحكم لن ترضي الوسط الرياضي ومعاقبة البلوي لن ترضي الحكم أيضا !! تخبطات الغريق في عمق الماء أقل حركة من تخبطات الاتحاد السعودي في هذه القضية !!

المهنا لبس عيد بحيطة والإدارة تجهز خطاب يلبس عيد بحيطة أخرى وأتمنى أن لا تستخف بنا لجنة الإستئناف كما فعلتها سابقا فماضيهم العنصري يشهد !! لو تم تمثيل أحداث اتحاد عيد في مسرحية لاستقطبت كل فئات الجماهير ونجحت بكل المقاييس ولأضحكت العرب والعجم وشر البلية ما يضحك.






أضف تعليق